ليفربول يتراجع في أزمة كورونا

ليفربول يتراجع في أزمة كورونا

ليفربول يتراجع في أزمة كورونا


تراجع نادي ليفربول متصدر ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم عن قراره بطلب فرض بطالة جزئية على موظفيه بسبب فيروس كورونا المستجد وذلك بسبب الانتقادات الحادة التي تعرض لها الفريق في الأيام الأخيرة.

قال الرئيس التنفيذي للنادي بيتر مور في رسالة مطولة إلى المشجعين نشرت على موقع ليفربول: "نعتقد أننا توصلنا إلى الخلاصة الخاطئة في الأسبوع الماضي، ونحن نأسف لذلك بشدة".

وتعرض ليفربول لانتقادات من العيار الثقيل بعد طلبه فرض بطالة جزئية على موظفيه أي أن الدعم الحكومي لهم سيكون للنادي لتغطية رواتب الموظفين من غير اللاعبين الذين كانوا يجب أن يتخذوا خطوات إيجابية في تخفيض رواتبهم وأجورهم لمدة 3 شهور على الأقل حتى تمر أزمة فيروس كورونا بسلام على كل دول العالم.